لن ننسى أبداً

شبكة وتر- فكَّر للحظة قصيرة بأنه أمام أجمل فتاة يراها في حياته، وقد تمكَّن من إنقاذ حياتها.
لحظة قصيرة، لكنها كانت كافية ليفقد تركيزه.
جرَّت الفتاة الوشاح ناحيتها بحركة مفاجئة، وهو ما لم يتوقّعه جمال أبداً.
كانت حركة مباغِتة وسريعة.
انزلق الوشاح من بين يديه.
أمّا ما جرى بعد ذلك فلم يستغرق أكثر من جزء من الثانية.
تجمّدت نظرات الفتاة، ثابتة لا يمكن محوها أو نسيانها، نظرات فتاة تطّل من نافذة قطار متحرِّك.
نظرات منكوبة.
– لااااا! صرخ جمال.
كان وشاح الكشمير الأحمر الذي يرفرف بين أصابع الفتاة…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *